لهذه الأسباب لا تخزّنوا الأدوية في الحمام

حذرت مجلة “فرويندين” الألمانية من تخزين الأدوية في الحمّام، معلّلة ذلك بأن الأدوية قد تفقد مفعولها على المدى الطويل بسبب رطوبة الهواء العالية والسخونة.

وأضافت المجلة المعنية بالصحة والجمال أن المطبخ أيضاً لا يعد مكاناً مناسباً لتخزين الأدوية بسبب تقلبات درجة الحرارة بفعل الموقد والفرن لأن الأدوية ينبغي دائماً حفظها في درجة حرارة الغرفة، لذا تعد غرفة النوم مكاناً مثالياً لحفظ الأدوية بفضل درجة الحرارة الثابتة في الغالب.

وبالطبع هناك أدوية لا تناسبها درجة حرارة الغرفة، كالمراهم، والتي ينبغي حفظها في الثلاجة. وبشكل عام، ينبغي الاطلاع على النشرة المرفقة بالدواء لمعرفة المكان المناسب والطريقة السليمة لتخزينها.

Be Sociable, Share!
أكتب تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Facebook IconYouTube IconTwitter IconFollow us on Instagram